الرئيسية » سياسة » الاتحاد الإشتراكي يختار المعارضة في حكومة عزيز أخنوش

الاتحاد الإشتراكي يختار المعارضة في حكومة عزيز أخنوش

قرر حزب الإتحاد الإشتراكي، اليوم الثلاثاء، عدم المشاركة في حكومة عزيز أخنوش، والاصطفاف في المعارضة.

وجاء القرار، خلال اجتماع طارئ للمكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية.

وكان“الاتحاد الاشتراكي” حل في المرتبة الرابعة في نتائج الانتخابات التشريعية بحصوله على 35 مقعدا.

وكان  المجلس الوطني لحزب ” الوردة” فوض لقيادة الحزب تدبير المرحلة المقبلة، ومن ضمنها موقع الحزب في الخريطة السياسية المقبلة والتوجه الذي ينبغي أن ينهجه، انسجاما مع اختياراته السياسية والفكرية وترجمة لخيار “المغرب أولا.. تناوب جديد بأفق اجتماعي ديمقراطي”.

 وفي بيان له، كان برلمان الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية عبر عن ترحيب الحزب بالمشاركة في الحكومة في حالة تلقيه عرضا مقبولا، ومنسجما مع طموح تشكيل حكومة متضامنة ومنسجمة وقوية على قاعدة أولوية الاجتماعي ومن أجل دولة عادلة وقوية، مبرزا أنه وإذ يعبّر عن طموح مشروع في التواجد ضمن الفريق الحكومي المرتقب، فإنه يحترم خيارات رئيس الحكومة المكلف بتشكيلها، معبرا عن استعداد الاتحاد الاشتراكي لخدمة البلد من أي موقع كان يسمح له بمرافقة المرحلة الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *