الرئيسية » فن وثقافة » اسدال الستار على الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للوتار

اسدال الستار على الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للوتار

على إيقاع ونغمات قصيدة عن إنجاز المنتخب المغربي في منافسات كاس العالم في قطر2022 ،والتي مطلعها: “المنتخب المحبوب دخل الفرحة للقلوب من طنجة الجنوب في مدن وبادية”  لشيخ مجموعة الشرفاء البهالة، المير المعزوزي، احد اشهر شيوخ الة لوتار بمنطقة الشاوية ، اسدل الستار مساء السبت17 دجنبر 2022، على فعاليات الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للوتار: “ايقاعات المغرب”، الذي احتفى خلال هذه  الدورة بإيقاعات الشاوية .

وينظم هذا المهرجان سنويا من طرف جمعية المغرب العميق لحماية التراث وبدعم من وزارة الشباب و الثقافة والتواصل، قطاع الثقافة، بهدف المحافظة على تراث ثقافي لا مادي، مغربي اصيل و رد الاعتبار لآلة لوتار التي لها محورتيها في الفرجة الموسيقية الرعوية المغربية، هذه الالة التي واكبت وتواكب التشكل الموسيقي المغربي. و ميزت الموسيقى الرعوية حيث فرضت نفسها على كل من يهتم بالأغنية الشعبية المغربية وبالتراث الموسيقي المغربي، ويجعل منها راهنيه ثقافية تتبوأ مكانتها الحقيقية وحقها الطبيعي في الاهتمام والاحتفاء بها وبروادها.

وتميزت هذه الدورة التي تأتي بعد توقف اضطراري بسبب جائحة كورونا، بتسليط الضوء على هاته الالة الوترية الموسيقية المغربية الاصيلة، وخصوصية العزف عليها من طرف اشياخ  لوتار بمنطقة الشاوية  من خلال الندوة الفكرية  والورشة التطبيقية التي عرفتها  الدورة  العاشرة من هذا المهرجان حول : ” الة لوتار كإنتاج مغربي اصيل  في إغناء المنجز الموسيقي الرعوي”،من تنشيط  الباحثين في التراث اللامادي الاستاذين المصطفى السعداني والها شمي حبشي والأستاذ الباحث توفيق حماني.

كما تميز برنامج دورة: “ايقاعات الشاوية” من الدورة العاشرة من هذا المهرجان والتي امتدت من يوم 14 ال17 دجنبر 2022 بتنظيم سهرات موسيقية بمشاركة مجموعات غنائية محلية ووطنية  تعزف على الة لوتار  بكل من السجون المحلية لمدن ابن احمد وسطات وبرشيد لفائدة نزلاء هاته المؤسسات وذلك بمناسبة “اليوم الوطني للسجين”،  إيمانا من الجمعية بأهمية هذه البادرة التي  دأبت على تنظيمها   الجمعية سنويا  بسجون إقليمي سطات وبرشيد  وذلك  بشراكة مع المديرية الإقليمية للثقافة بسطات وبتنسيق مع إدارة المؤسسات السجنية المعنية  ، حيث اتاحت  هاته الأنشطة الفنية والموسيقية  لنزلاء هاته المؤسسات التواصل مع العالـــم الخارجي والتخفيف من عزلتهم وإدخال الفرحة إلى قلوبهم وتيسير إعادة إدماجهم داخل المجتمع ومتنفسا كبيرا لهم . وخلفت هذه الحفلات ارتياحا وتجاوبا كبيرين من لدن النزلاء.

وعاش جمهور وعشاق الة لوتار لحظات ممتعة مع ايقاعات ونغمات الة لوتار التي ادتها مجموعة من المجموعات الغنائية والفنية محليا ووطنيا من بينها مجموعات الشرفاء البهالة وخوت البصير والعيدي والعمري والبهالة اللوز واولاد مولاى احمد ومجموعة العلمي

وعن هذه الدورة من المهرجان الوطني للوتار  قال عبدالله الشخص، رئيس جمعية المغرب العميق لحماية التراث في تصريح لوكالة المغري العربي للأنباء : “أن المهرجان الوطني للوتار يعد حدثا ثقافيا وفنيا متميزا ، استطاع  عبر مختلف دوراته السابقة أن يجمع ويكرم أشياخ آلة لوتار وصانعيها، عبر فتح قنوات لمد جسور حوار الثقافات المغربية المتنوعة، بالإضافة الى التعريف بالموروث الثقافي اللامادي من اجل  المحافظة عليه وتثمينه، معتبرا أن المهرجان هو بمثابة ردّ الجميل لهذه الآلة التي رافقت أجيالا من رواد الأغنية الشعبية بمختلف اشكالها والوانها رغم  غياب دعم في مستوى العناية والاهتمام بهذا التراث المغربي   من طرف الجهات الوصية التي يبدو على انها لازالت بعيدة عن  تثمين هذا التراث اللامادي  بفعل تعاملها الانتقائي مع المهتمين والفاعلين في هذا القطاع وعدم تواصلها   معهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.