الرئيسية » التعليم » انعقاد الدورة ال22 من أيام البحث العلمي بالعرائش بالكلية المتعددة التخصصات

انعقاد الدورة ال22 من أيام البحث العلمي بالعرائش بالكلية المتعددة التخصصات

تنعقد الدورة الثانية والعشرون من أيام البحث العلمي بجامعة عبد المالك السعدي، يومي 6 و 7 يناير الجاري، برحاب الكلية المتعددة التخصصات بالعرائش ، تحت شعار “البحث العلمي في خدمة التحديات المجتمعية”.

وتروم جامعة عبد المالك السعدي، وفق بيان صحافي لها، من الدورة الجديدة من هذه التظاهرة العلمية ، توفير فضاء للتفكير الجماعي حول ممارسة البحث داخل الجامعة، من أجل مواجهة التحديات المجتمعية الجديدة في المغرب.

ويهدف هذا الحدث، الذي سيتم خلاله التركيز على الجسور الموجودة أو المرجوة لدعم المجتمع العلمي بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، إلى أن يكون منصة للتبادل لتسليط الضوء على الممارسات والتدابير الكفيلة بتنفيذ الاستراتيجية الحالية لتطوير البحث العلمي لجامعة عبد المالك السعدي.

وأكدت الجامعة على أن هذه الدورة تروم بشكل خاص أيضا تعزيز البحث العلمي، حيث ستتمحور الأشغال حول 10 جلسات موضوعاتية، مما يتيح فرصة لتعزيز الروابط العلمية بين جميع مكونات المجتمع بالجامعة.

كما ستشكل هذه الأيام فرصة للاحتفاء بكافة مكونات المجتمع العلمي بجامعة عبد المالك السعدي والتي كان لها شرف المساهمة في إشعاع الجامعة.

يذكر أن أيام البحث العلمي بجامعة عبد المالك السعدي تعتبر تقليدا يعود إلى سنة 1998، ويهدف عموما إلى تعزيز الثقافة العلمية على المستوى الجامعي.

وتعتبر التظاهرة مناسبة لالتقاء الأكاديميين والباحثين والأساتذة وطلبة الدكتوراه، وحضور سلسلة من الجلسات والمؤتمرات الموضوعاتية، والالتقاء بالمهنيين والباحثين والفاعلين الاجتماعيين الاقتصاديين الجهويين المدعوين للمشاركة في الفعاليات العلمية المبرمجة، إلى جانب مشاطرة آخر مستجدات البحث العلمي وتبادل التكنولوجيا.

ومنذ الدورة الأولى، ركزت أيام البحث العلمي بجامعة عبد المالك السعدي على التعريف بالبحوث التي يتم إجراؤها داخل الجامعة وتطوير وجهات نظر سياسة واستراتيجية البحث داخل الجامعة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.