الرئيسية » سياسة » النعم ميارة يشارك في أشغال الدورة الثانية لبرلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

النعم ميارة يشارك في أشغال الدورة الثانية لبرلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

افتتحت ، اليوم الاثنين بأبوجا ، أشغال الدورة العادية الثانية لبرلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (سيداو) برسم سنة 2022 ، بمشاركة المغرب.

وتميز حفل الافتتاح بمشاركة رئيس جمهورية نيجيريا الفيدرالية ، محمد بوخاري ، ورئيس المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا رئيس غينيا بيساو ، أومارو سيسوكو أومبالو ، ورئيس برلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ، سيدي محمد تونيس ، ورئيس لجنة المجموعة ، عمر عليو توري ، ورئيس محكمة العدل للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ، إدوارد أمواكو أسانتي ، ورئيس البرلمان الإفريقي ، فورتين شارومبيرا.

ويمثل المغرب في هذا الحدث رئيس مجلس المستشارين ، السيد النعم ميارة.

ويتضمن برنامج هذه الدورة ، التي تتواصل أشغالها إلى غاية 21 دجنبر المقبل ، تدارس والمصادقة على مشروع تقرير لجنة الإدارة والمالية والميزانية ومشروع الميزانية الجماعية للعام 2023.

كما يتضمن تدارس والمصادقة على مشاريع تقارير اللجان الدائمة والمشتركة والمعنية بالبت في القضايا المحالة على المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

وتندرج مشاركة مجلس المستشارين في هذه الدورة في إطار مسلسل العلاقات التاريخية التي تربط المملكة المغربية بدول غرب إفريقيا ، تحت القيادة المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، والقائمة على الروابط الثقافية والحضارية والقيم المشتركة للتنمية والتضامن والاحترام المتبادل.

كما تأتي هذه المبادرة لتنفيذ مضامين “إعلان العيون ” الذي توج زيارة رئيس المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا للأقاليم الجنوبية في فبراير الماضي ، والتي تؤكد على ضرورة مد جسور التعاون وتعزيز التنسيق والتشاور بين مجلس المستشارين وبرلمان المجموعة الإقليمية خدمة للمصالح والقضايا المشتركة ، ولكن أيضا للاستفادة من كل الفرص والقدرات المتاحة لتطوير العلاقات على المستويين الاقتصادي والإنساني بين المملكة المغربية ودول غرب إفريقيا وتحقيق التكامل المنشود.

وأقيم حفل افتتاح الدورة العادية الثانية لبرلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا بحضور سفير صاحب الجلالة لدى نيجيريا ، السيد موحا أو علي تاغما وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في أبوجا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.