الرئيسية » أخبار » المصطفى جداد ينتقد الخرجة المهزوزة للبرلمان الأوروبي

المصطفى جداد ينتقد الخرجة المهزوزة للبرلمان الأوروبي

عبر المصطفى جداد ، عضو فريق الأصالة والمعاصرة ، عن تأسفه واستياءه واستغرابه لقرار البرلمان الأوربي.

واعتبر المصطفى جداد أن قرار البرلمان الأوربي جاء بعد تحرك خيوط حملة شرسة أوقعت هذه المؤسسة في فخ مناورة جديدة تخدم جهات معادية للمغرب وتمكنت من توريط هذه المؤسسة في محاكمة صورية لبلد يعتبر شريكا اقتصاديا وديقراطيا ويتمتع بالوضع المتقدم وحليفا استراتيجيا في مجالات متعددة الأبعاد.

وشدد جداد ، على أن هذه الحملة هدفها التشويش على المسار التصاعدي الذي يعرفه المغربي كقوة اقتصادية، كما أن الهدف من هذا القرار الغريب هو التشويش على الاعتراف المتصاعد لمجموعة من الدول الاوربية بمغربية الصحراء من الدرجة الأولى.

وتابع  جداد، رفض وإدانة فريقه  لقرار البرلمان الأوروبي، مؤكدا أنه لا يمكن بأي شكل من الأشكال أن يمس بالمسار الديموقراطي والحقوقي الذي قطعته المملكة والذي حظي بتنويه وإشادة دولية على الدوام، لا سيما من خلال عرض تقارير المملكة المتوالية أمام مجلس حقوق الإنسان، وكذا من خلال انفتاح المغرب الخلاق على سائر آليات المعاهدات الأممية، وكذا الإجراءات الخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.